التسجيل في الرسائل الإخبارية

التسجيل في النشرة الإخبارية لـ Stellantis Communications وابق على اطلاع على كل الأخبار

٠٧ مايو ٢٠١٨

إطلاق قوة سكوربيون الأسطورية في الشرق الأوسط

•  الأداء والتكنولوجيا والأناقة الإيطالية الأيقونية هي العوامل الرئيسية وراء التوسع العالمي المطرد للعلامة التجارية التي تحمل شارة سكوربيون. • تشتمل التشكيلة المتوفرة في الشرق الأوسط على أبارث 595 كومبيتزيوني وسلسلة 695 ريفال الخاصة والتي تجمع بين علامتين تجاريتين إيطاليتين تتشاركان في التميز بمجالات التكنولوجيا والابتكار والاهتمام بكل التفاصيل والأداء القوي.

إطلاق قوة سكوربيون الأسطورية في الشرق الأوسط

 

  •  الأداء والتكنولوجيا والأناقة الإيطالية الأيقونية هي العوامل الرئيسية وراء التوسع العالمي المطرد للعلامة التجارية التي تحمل شارة سكوربيون.
  • تشتمل التشكيلة المتوفرة في الشرق الأوسط على أبارث 595 كومبيتزيوني وسلسلة 695 ريفال الخاصة والتي تجمع بين علامتين تجاريتين إيطاليتين تتشاركان في التميز بمجالات التكنولوجيا والابتكار والاهتمام بكل التفاصيل والأداء القوي.
  • تُستكمل التشكيلة إلى جانب 595 كومبيتزيوني و695 ريفال بطراز أبارث 124 سبايدر الجديد: وهي سيارة ترفع معدلات الأدرينالين تم تطويرها مع سكوادرا كورس أبارث التي تتوفر بصورة حصرية بشكل رودستر بسقف لين خفيف الوزن.

 

 تحويل العادي إلى شيء غير عادي لتقديم أفضل المنتجات في فئة السيارات الرياضية الصغيرة. هذه هي مهمة أبارث - العلامة التجارية التي تحمل شارة سكوربيون - التي كانت على الدوام تعني الأداء القوي والأناقة الإيطالية الأيقونية.

 

وفي عام 1949 ، أسس كارلو أبارث ، بعد أن كان يشارك في سباقات للدراجات النارية والسيارات، شركة أبارث Abarth & C  مع غودو سكالياريني. وكانت السيارة الأولى التي تم إنتاجها هي 204 A Roadster ، التي تم تصنيعها على أساس سيارة فيات 1100. وفازت السيارة على الفور ببطولة 1100 الرياضية، بالإضافة إلى الفورمولا 2. وبجانب السباقات، بدأت الشركة في إنتاج أطقم موالفة ساهمت في تحسين أداء وقوة وسرعة المركبات العادية.

 

وتشتهر سيارات أبارث بأدائها وقوتها العالية ، ولكن أولاً وقبل كل شيء لكونها صغيرة الحجم ورشيقة تماماً مثل العقرب. وحققت سيارات كارلو أبارث  المعدلة ذات الأداء القوي نجاحاً في كل مسابقة، وبجلوسه خلف  عجلة القيادة، سجلت العديد من الأرقام القياسية. وفي الخمسينيات والستينيات، أصبحت علامة أبارث مرادفاً للرياضة والموالفة والأداء القوي، وغيرت عالم السيارات الرياضية.

 

والآن يتم إطلاق قوة سكوربيون في الشرق الأوسط من خلال أحدث تشكيلات أبارث، التي تجسد على أفضل تعبير قيم العلامة التجارية ، والتي تقوم على أساس الأداء العالي والحرفية والتحديثات الفنية المستمرة. وهذه القيم الثلاث ترشد عمل مصممي ومهندسي وفنيي أبارث الذين يقومون بابتكار سيارات السوبر الرياضية الصغيرة مع شارة سكوربيون والتي تنطلق كل يوم على الطريق وعلى مضمار السباق.

 

واليوم، ما تزال علامة بارث التجارية تحتفظ بحمضها النووي الفريد ، وتشتهر بالأداء القوي ومتعة القيادة الرائعة والجاذبية الرياضية. وتستمر قصة سكوربيون، وتواجه تحديات جديدة ، وتبتكر سيارات فريدة من نوعها وتمنح مشاعر عاطفية لمن يتشرف بقيادة هذه السيارات.

 

وتشتمل تشكيلة أبارث 595 و 695 الجديدة المتوفرة في الشرق الأوسط على نوعين من الهيكل (هاتشباك وسقف قابل للطي) ومستويين (595 كومبيتزيوني و 695 ريفال) ، وكلاهما مجهز بمحركT-jet  قوي سعة 180 حصاناً بقوة 4ر1 حصاناً يحقق عزم دوران يبلغ 250 نيوتن متر عند 3000 دورة في الدقيقة عبر توربو Garrett GT 1446. والعديد من الترقيات التي ظهرت في هذه السيارات هي نتيجة الخبرة المكتسبة من تطوير 695 Biposto ، وهي أصغر سيارة سوبر فائقة السرعة تقدم الإثارة والتكنولوجيا بسيارة سباق حقيقية، وذلك في سيارة تنطلق في الشوارع بشكل قانوني.

 

ومع التركيز القوي على الأداء المتميز والأناقة الإيطالية الأيقونية والحرفية العالية التي يتم التعبير عنها في كل منتج بالإضافة إلى برنامج ثابت للترقيات التكنولوجية ، فإن أحدث طراز من Abarth 595 هو الوريث الطبيعي للسيارة التي تم طرحها أصلاً في عام 2008. وبالإضافة إلى محرك قوي، فإن هذا التطور الأخير من الطراز الأيقوني مع ميزات شارة العقرب يشتمل على تجهيزات قياسية أكثر ثراء وعلى الكثير من الابتكارات.

 

وتعتبر سيارة 595 Competizione مثالية لأولئك الذين يعشقون الإثارة ويبحثون عن أداء السباقات والمزايا التقنية: تسارع من 0-100 في غضون 9ر6 ثوانٍ ونظام مكابح بريمبو كبيرة الحجم مع مساميك مثبتة من الألومنيوم بأربعة مكابس لجعلها تتوقف بأمان تام. ومع عادم مونزا Monza عالي الأداء مع نظام الوضعية المزدوجة، فإن المحرك القياسي T-jet  سعة 4ر1 لتر المقترن بعلبة تروس أبارث المتسلسلة مع أزرار تحكم مثبتة على المقود - يحقق قوة حصانية تبلغ 132 حصاناً في اللتر.

 

وللحصول على قيادة رياضية أكثر فعالية، تحتوي السيارة على عجلة قيادة مسطحة القاع مع عدسة كاميرا مصنوعة من ألياف الكربون. وبالإضافة إلى المقاعد الجلدية القياسية المتوفرة باللون الأحمر أو البني أو الأسود،  توفر مقاعد Corsa by Sabelt الاختيارية دعماً جانبياً استثنائياً، وهي مثالية للقيادة الرياضية.

 

وتستمر الابتكارات مع لوحة المفاتيح الجديدة ذات الشكل الرياضي، والرسومات الغرافية الجديدة التي تميز وضعية "سبورت" وتساهم في تحسين إمكانية القراءة. كما عمل مهندسو بارث على المصد الخلفي ، مما أدى إلى ابتكار موزع أكثر وضوحاً وفعالية ، في حين أن 595 Competizione  تتميز بإضافات خاصة وتشطيبات باللون الرمادي.

 

كما أن مجموعات الضوء الأمامية والخلفية جديدة أيضاً وتأتي كتجهيز قياسي مع المصابيح الأمامية وأضواء LED  النهارية ومصابيح زينون الأمامية في التشكيلة بأكملها. وتضفي العجلات الرياضية قياس 17 بوصة وتجهيزات معدلة باللون الأحمر أو الأبيض أو الأسود مزيداً من الطابع الشخصي على السيارة.

 

وتتعاون أبارث وريفا، وهما علامتان تجاريتان إيطاليتان تتمتعان بتميز مشترك في التكنولوجيا والابتكار والاهتمام بكل التفاصيل والأداء العالي، في ابتكار أبارث 695 ريفال، وهي أكثر سيارات أبارث رقياً على الإطلاق.

 

وتشتهر ريفا، وهي شركة اليخوت ذات الشهرة العالمية في بناء اليخوت وتتمتع بتراث طويل في هذا المجال، بأناقتها وأسلوبها الإيطالي، وتتجسد مميزات أناقتها الفريدة من نوعها في سيارة 695 Rivale ، والتي تتوفر كإصدارين الأول محدود لسيارة ذات سقف قابل للطي والثاني كإصدار هاتشباك، ويمكن التعرف على هذه السيارة من خلال فخامتها الحصرية: طلاء بلونين أزرق ورمادي، مع لمسة رائعة لشريطين باللون الأزرق الفاتح يمتدان حول جسم السيارة على غرار "خط الجمال" الذي يظهر على اليخوت.

 

وتذكرنا التشطيبات من الكروم اللامع على مقابض الأبواب، وتوقيع "695 Rivale على الباب الخلفي والأجنحة الخلفية، والزينة بالكروم اللامع على الباب الخلفي، بالأشكال المتطورة لليخوت، كل ذلك يجعل هذا الطراز فريداً من نوعه ولا تخطئه العين، وذلك بفضل تقارب شكله مع المنظر الجانبي ليخوت ريفا الجديدة.

 

والهدف الأساسي للسيارة695 Rivale  هو تجاوز قيم أبارث التقليدية من خلال احتضان الجاذبية الفريدة لريفا، لتلبية الطلب على الأداء المثير مع أناقة ورقي الفئة الفاخرة. وأسلوب السيارة مستوحى من يخت ريفا الجديد المفتوح  "56 Rivale" ، وهو واحد من أكثر اليخوت أناقة وأسرعها على الإطلاق. وهذه الميزات موجودة بقوة في سيارة695 Rivale ، والتي تقترض أيضاً بعض ميزات تصميم ريفا التقليدية للتأكيد على تركيزها على الأناقة والشخصية.

 

وفي الداخل، تمتاز سيارة ريفال 695 بعتبات من ألياف الكربون، مقاعد جلدية زرقاء داكنة ، سجاد أسود بالأرضية مع خياطة بارزة باللون الأزرق ولوحة أجهزة القياس من ألياف الكربون أو خشب الماهوغني، وهو تنوع اختياري يمنح السيارة لمسة بحرية أكبر.  فخيار الماهوغني يشمل فلسفة ريفا بشكل أكثر عمقا: كما هو الحال بالنسبة لفتحة التابلوه، فهي تتضمن عجلة قيادة جلدية خاصة باللونين الأزرق والأسود وكسوة لوحة أجهز القياس من الجلد الأزرق ، وكذلك مقبض ذراع نقل الحركة.

 

وأخيراً وليس آخراً، فإن شخصية أبارث مرئية بوضوح في العادم Akrapović مع مواسير من ألياف الكربون، ومكابح بريمبو Brembo مع مساميك مثبتة من أربعة مكابس في الأمام ، وعجلات من سبيكة الألومنيوم قياس 17 بوصة لسيارة سوبر سبورت مع تشطيبات خاصة باللون الرمادي اللامع، وأبارث بنظام تعليق  Koni مع نظام تخميد بتردد انتقائي  (FSD).

 

أبارث 124 سبايدر الجديدة هي تعبير حصري لنمط الحياة الإيطالية، وهي سيارة مثيرة ترفع معدلات الأدرينالين وسيارة غير تقليدية من المنتظر أن تصبح أيقونة تحقق الارتياح عند القيادة ومن المؤكد أن تثير عاطفة كل من يجلس وراء عجلة القيادة.

 

وأبارث 124 سبايدر الجديدة مستمدة من أفضل منصة لسيارة رودستر، وهي الأكثر نجاحا في تاريخ السيارات، وتم تطويرها من قبل سكوادرا كورس أبارث Squadra Corse Abarth لضمان ديناميكيات جريئة وقيادة ممتعة لسيارة رودستر حقيقية. ويركز التميز التقني للسيارة على جودة التحكم مع دفرنش ميكانيكي قياسي ذاتي الغلق. وهذه الصفات لا تتوفر سوى في الفئة العليا من السيارات الرياضية، وهو ما يؤكد شخصية أبارث 124 سبايدر الجديدة. 

 

ويتركز الوزن بين المحاور، ويتم تثبيت المحرك وراء المحور الأمامي لضمان تحقيق خفة حركة مثلى والشعور بقيادة متفوقة. وقد استخدمت ميكانيكا متطورة ومواد خاصة لاحتواء الوزن ليصل إلى 1129 كلغ فقط. وهذا يؤدي إلى نسبة بين الوزن والقوة تبلغ 6ر6 كلغ / حصان، وهي أفضل نسبة في فئتها. وعلاوة على ذلك، فإن توزيع الوزن الأمثل يضمن استجابة حقيقية ومثيرة.

 

ويوجد تحت الغطاء محرك توربيني قوي وموثوق به ذو أربع أسطوانات سعة 4ر1 لتر مزود بتقنية مولتيير MultiAir . ويحقق هذا المحرك، المقترن بناقل حركة أوتوماتيكي رياضي متسلسل Esseesse من ست سرعات، قوة تبلغ 170 حصاناً (حوالي 124 حصاناً لكل لتر) و 250 نيوتن متر من عزم الدوران، ويحقق سرعة قصوى تصل إلى 229 كلم / ساعة، وتسارع من 0 إلى 100 كلم / ساعة في 9ر6 ثوانٍ. وهناك ما هو أكثر من ذلك، ونظراً لأن صوت المحرك هو عنصر أساسي بجميع سيارات أبارث، فإن المعدات القياسية تشتمل على عادم مونزا مع نظام وضعية مزدوجة قادر على تعديل مسار غاز العادم وفقا للضغط، وضمان عزم دوران خطي ويحقق هديراً عميقاً في نفس الوقت. 

 

وتشتمل تشكيلة ألوان أبارث 124 سبايدر الجديدة على أبيض توريني 1975 وأحمر كوستا برافا 1972 مع أسود ميتاليك سان مارينو 1972 وأزرق هيسن 1972 ورمادي إيسترن ألب 1974. وتم اختيار جميع هذه الأسماء احتفالاً بالنجاحات المرموقة التي حققتها العلامة التجارية في عالم سباقات السيارات.

 

أجهزة المعلومات والترفيه في أبارث

تشتمل التجهيزات القياسية على نظام سمعي متطور يتضمن أحدث نظام يوكونيكت للمعلومات والترفيه مع شاشة عالية الجودة قياس 7 بوصات تعمل باللمس، سهلة الاستخدام، وتسمح للسائقين بالوصول بأمان وسرعة لكل وظائف ومحتويات هواتفهم الذكية باستخدام الشاشة التي تعمل باللمس.

 

وقد تم تجهيز 124 سبايدربنظام  Sound Plus Pack ، والذي يشتمل على نظام صوت بوس Bose متطور مع مضخم صوت وثمانية مكبرات صوت ، اثنان منها مدمجان في مساند الرأس لتجربة استماع مثالية.

 

 ويتوفر أيضاً نظام BeatsAudio القوي والمتطور مع سبعة مكبرات صوتية على سيارة 595 كومبيتزيوني و695 ريفال. وتم تطوير النظام بالتعاون مع Beats من قبل دكتور دري ، ويتميز نظام BeatsAudio بقوة صوت مذهلة تبلغ 440 وات، ويحتوي على مضخم صوت رقمي من ثماني قنوات مدمج فيه متكافئ متطور قادرعلى إعادة تشكيل الطيف الصوتي بالكامل الذي يختبره الفنان أثناء تسجيل الاستديو ، ومن المؤكد أنه سيجتذب حتى أكثر عشاق الموسيقى تطلباً.

 

 

محتويات أخرى

Abarth 124 spider

Abarth 124 spider

Abarth 695

Abarth 695

التسجيل في الرسائل الإخبارية.

التسجيل الآن